اليوم الخميس 21 سبتمبر 2017 - 7:32 مساءً
أخر تحديث : الإثنين 12 سبتمبر 2011 - 2:17 مساءً

الجيلبريك بدون حذر قد يجعلك ضحية برامج التجسس

الجيلبريك بدون حذر قد يجعلك ضحية برامج التجسس
11٬363 قراءة بتاريخ 30 يوليو, 2010

سؤال يطرح نفسه في الآونة الأخيرة حول الأي فون ونظامه هل هو في مأمن من هجمات  القراصنة والمتطفلين وما يسمى أيضاً بالفيروسات؟

كما نعلم أن شركة أبل عندما صنعت أي فون حاولت أن يكون نظامه محمي تماماً ضد أي إعتداء أو إختارق وكان ومازال هذا النظام متمحوراُ حول أبل نفسها من الدعم والتحديث وتنزيل البرامج وهذا متمثلاً في أي تونز وأبل ستور فقط. لكن مستخدمي آي-فون لم يقتنعوا بذلك المصدر الوحيد فحاولو إيجاد متنفس آخر بديل عن أبل ستور ليجدوا ضالتهم من برامج خدمية أخرى لا تقدمها أبل وكانت البداية مع السيديا الذي يشبه في عمله أبل ستور. وكان لابد من إستخدام طريقة الجيلبريك لإدخال السيديا في الأي فون وهذه الطريقة تبرأت منها أبل وحذرت بأن الجيلبريك ما هو إلا خرق للقوانين التي أقرتها أبل وذلك يفقد الجهاز الضمان المقدم منها ولا تتحمل أي مسئولية عن ما قد يحدث للجهاز ومحتوياته. طبعاً أغلبية مستخدمي أي فون في العالم يستخدمون الجيلبريك ولم يكترثوا لما تقوله أبل .

اذاً هل اصبح من الخطر القيام بجيلبريك؟ نقول لا ولكن الحذر من بعد الجيلبريك وهذا الذي لا يتنبه له الكثير منا, فالسيديا يحوي الاف البرامج الخدمية والتي قد يستغلها ضعاف النفوس للدخول على أجهزة الغير للتجسس أو العبث والتخريب . وهذه البرامج غير مراقبة من قبل آي جهة سوي مجتمع الآي-فون نفسه.

قبل عدة أيام تم إختراق أجهزة الأي فون في العالم ومنهم جهازي والإختراق كان بشكل محدود ولم يؤثر على الأجهزة إلا بوضع صورة تظهر عند الأتصال , أو وصول رسالة نصية تحذر المستخدم من أنه قد تم إختراق جهازة . وكان هدف الشخص الذي عمل الإختراق هو تنبيه مستخدمي أي فون من أن أجهزتهم ليست في مأمن من الإختراق أو التجسس وأعتقد أن هذا التنبيه كان جيد ويشكر عليه. وببساطة اذا اصابك هذا الفيرس قم بعمل Restore لجهازك.

اذا كان جهاز آبل ونظامه مؤمن فماهي نقطة الضعف أو الثغرة التي  أستغلها  أولئك للدخول على أجهزتنا ومحاولة العبث بها؟
الكثير منا يستخدم برنامج OpenSSH والذي يتم تثبيته من السيديا وهو همزة الوصل التي تسمح لنا بالدخول في عمق نظام الأي فون عبر الكمبيوتر بواسطة الواي فاي وذلك لغرض تصفح الملفات أو التعديل عليها أو حذفها وتستخدم عدة برامج لذلك الغرض منها ًWinScp و برنامج Putty, ولا يمكن الدخول عبرتلك البرامج  إلا بوضع كلمة سر الجهاز وما يسمى بالroot وكلمة السر هي موحدة في جميع أجهزة الأي فون وهي alpine وغفل الكثير عن تغييرها وهذه هي الثغرة التي أستغلها القراصنة لإنتاج أول فيروس للاي فون. ويستطيع هذا الفيروس الدخول علي هاتفك اذا كان علي نفس شبكة الواي فاي ومن علي بعد.

والحل لتكون في مأمن هو تغيير كلمة السر تلك كي نحمي أجهزتنا في حال تثبيت OpenSSH وتشغيله وبذلك نسد الثغرة التي يمكن الدخول عبرها, هناك عدة طرق لتغيير كلمة السر إما عن طريق الكمبيوتر أو من الأي فون مباشرة وسوف أشرح طريقة الأي فون مباشرة لأنها أسهل وأليكم الطريقة :

*  أولا يجب تحميل برنامج : MobileTerminal وهو موجود في السيديا وهذا البرنامج يتم بواسطته الدخول لعمق النظام والتعامل معه يكون بأوامر كتابية .
* ثانياً نفتح MobileTerminal  ثم نتبع الأتي كما هو موضح في الصورة  :

  1. سيظهر إسم الجهاز , نكتب passwd  وليس password
  2. نكتب كلمة السر القديمة وهي alpine سوف لن تظهر الأحرف عند الكتابة
  3. نكتب كلمة السر الجديدة وأيضاً لن تظهر الأحرف .
  4. نعيد كتابة كلمة السر الجديدة
  5. نكتب login root  للدخول على الroot
  6. نكتب كلمة السر القديمة وهي alpine
  7. سيظهر أسم الجهاز , نكتب passwd
  8. نكتب كلمة السر الجديدة ولن تظهر الأحرف عند الكتابة.
  9. نعيد كتابة كلمة السر الجديدة وأيضاً لن تظهر الأحرف عند الكتابة.
  10. اخرج من التيرمنال ثم أعد تشغيل الجهاز وبذلك تمت المهمة.

ملاحظات :

  • الطريقة المشروحة بعالية لا تعمل إلا على فريموير 3.0 فما فوق.
  • إذا لم تقم بعمل جيلبريك لجهازك فأنت بأمان ولا تحتاج الى تغيير كلمة السر.
  • إذا قمت بعمل جيلبريك لهاتفك ولم تثبت برنامج OpenSSH فلن تحتاج الى تغيير كلمة السر الا اذا كنت ترغب في ذلك علي سبيل الإحتياط.

 

المصدر : أبو عبدالمجيد – Amiga (أيفون إسلام)

أوسمة : , , , , , , , ,

إعلان :

انضم الينا