اليوم الإثنين 20 نوفمبر 2017 - 12:30 صباحًا
أخر تحديث : الإثنين 12 سبتمبر 2011 - 5:31 مساءً

بيع 308 مليون هاتف محمول في الربع الثاني من 2010

بيع 308 مليون هاتف محمول في الربع الثاني من 2010
1791 قراءة بتاريخ 3 سبتمبر, 2010

شهد قطاع الهواتف المحمولة في الربع الثاني من 2010 نمو يقدر بنسبة 13% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي حيث تم شحن 308 مليون وحدة. و قد أظهرت الإحصائيات أن الأجهزة التي تستخدم شبكات الجيل الثاني فقط هي المتصدرة في المبيعات في الدول النامية في حين كانت الهواتف المزودة بشاشات اللمس هي المتصدرة في الدول المتقدمة. تمنكت شركتي سامسونج و ريسيرتش إن موشن RIM من التغلب على أكبر منافسيهم نظرا للطلب المتزايد على الأجهزة المزودة بشاشات اللمس و لوحات المفاتيح الكاملة.

احصائيات شركات الخليوي

احصائيات شركات الهواتف الخليوية

 

فشلت نوكيا في تحقيق التوقعات بفارق بسيط حيث بلغت نسبة نموها 8% بعد أن شحنت 111.1 مليون وحدة لتحصل بذلك على 36% من حصةالسوق مقارنة بـ 38% في الربع الثاني من العام الماضي. ما زال لنوكيا فرصة لتضاعف أرباحها حيث أنها لم تطلق هاتفها المرتقب ان8 الذي يعمل بالنسخة الأحدث من نظام النشغيل سيمبيان و مزود بكاميرا 12 ميجابكسل بعدسات كارل زيس الذي كان من المفترض أن يكون في الأسواق في نهاية الشهر الحالي و لكنه تأجل إلى نهاية الشهر القادم في الوقت المناسب للأعياد.
أما بالنسبة لسامسونج فقد بلغت حصصها 22% في هذا الربع مقارنة بـ 10% في نفس الوقت من العام 2002 حيث بلغت عدد الأجهزة المشحونة من قبل المصنع الكوري 63.8 مليون وحدة و يعزى الفضل لهذا النمو إلى الأسوق في الأمريكتين. و يجدر بالذكر أنه لم يتم حساب جهاز سامسونج جالاكسي اس ذو قائمة من المواصفت المثيرة مثل شاشة اللمس التي يبلغ حجمها 4 بوصة. يوجد 6 إصدارات من هذا الجهاز باختلافات بسيطة فيما بينهم و قد أطلق في بعض الدول مؤخرا.
لم يكن حظ إل جي جيدا في هذا العام حيث تكبدت خسائر لأول مرة منذ عام 2002. السبيل إلى زيادة حصصها التي بلغت 10% هو أن تطلق إل جي أجهزة ذات مواصفات عالية لتنافس الأجهزة المتصدرة. الغريب في الأمر أنه يوجد جهازان من الفئة المطلوبة ولكنهما يسوقان حصريا في كوريا فقط و لا يوجد أي معلومات عن إمكانية إطلاق هاذان الجهازين في دول أخرى.
تعادلت شركتي سوني اريكسون و ريسيرتش إن موشن في حصصهما التي بلغت 3.7% لكل منهما وهو خبر جيد بالنسبة لريسيرتش إن موشن التي تعتبر الأكثر نموا بين المراكز الخمس الأولى. في حين خسرت سوني اريكسون بنسبة 20% من حصصها مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.


تمكنت آبل من الحصول على 3% من حصص السوق و لكن من المتوقع أنها ستخسر بعض حصصها بسبب تعاملها المضلل مع مشكلة اللاقط في الآيفون 4 و سيكون عليها العمل بجد في الشهور القادمة من أجل المحافظة على حصصها.

عرب كرنش

أوسمة : , , , , , , , ,

إعلان :

انضم الينا