اليوم الأربعاء 13 ديسمبر 2017 - 2:53 مساءً
أخر تحديث : الإثنين 12 سبتمبر 2011 - 5:17 مساءً

لماذا الفرق الضخم في الاسعار بين الغرب والعرب

لماذا الفرق الضخم في الاسعار بين الغرب والعرب
1712 قراءة بتاريخ 16 سبتمبر, 2010

أثناء تصفحي في عالم الانترنت شاهدت عرضاً مغرياً من سلسلة متاجر Best Buy (مثل سلسلة eXtra في السعودية) انظروا للعرض وقيموا سعره المتوقع في السعودية أو غيرها من الدول العربية.

جهاز Acer بمعالج AMD Athlon 64 بسرعة 1.6GHz وشاشة 15 بوصة ، الرام 2 جيجا وناسخ DVD بالإضافة لكرت شاشة ATI Radeon Xpress 1200 وقرص صلب بمساحة 160GB ونظام تشغيل فيستا بلغ سعره حوالي 299 دولار يعني حوالي  1121.25 ريال أي ما يقارب 14586 ل.س.

فدفعني الفضول لبحث عن أفضل لابتوب  – وليس نت بوك – يمكن أن أحصل عليه من موقع إكسترا فكانت النتيجة جهاز FUJITSU بمعالج Intel Celeron بسرعة 2.16Ghz
والرام 1 جيجابايت والسعر 1790 ريال اي حوالي 23270 ل.س

وكذلك هو الحال مع الهواتف المحمولة والظاهرة التي انتشرت من شراء الأجهزة الالكترونية من الدول الغربية وبالذات الآيفون على الرغم من توفره في السعودية ومصر والامارات  بوكيل رسمي لكن ارتفاع السعر وضعف الثقة في الوكيل دفع الكثيرين للبحث عن وسيلة أخرى للوصول إليه.

طبعاً الموضوع يشمل السيارات وغيرها مما يمكن شراؤه وبيعه فلماذا دائماً هذا الارتفاع غير المبرر في الاسعار لدينا على الرغم من أنه وبحسب معلوماتي الاقتصادية المتواضعة بأن الأسعار تنخفض بانخفاض معدل مستوى الدخل للفرد وكما هو معروف فرواتب موظفي القطاعين الخاص والعام في السعودية والبلاد العربية ككل أقل بكثير من مثيلاتها في أمريكا؟ هل السبب يكمن في الطمع أم في استغلال غياب الرقابة وحماية المستهلك؟

أوسمة : , , , , , , , ,

إعلان :

انضم الينا