اليوم السبت 19 أغسطس 2017 - 1:14 مساءً
أخر تحديث : الخميس 21 يونيو 2012 - 7:17 صباحًا

تابعوا معنا مقارنة مهمة بين الـ New iPad و أجهزة Surface اللوحية من Microsoft

تابعوا معنا مقارنة مهمة بين الـ New iPad و أجهزة Surface اللوحية من Microsoft
1643 قراءة بتاريخ 21 يونيو, 2012

apple

فكر في لوحي جديد؟ بالتأكيد الآيباد سيكون من ضمن خياراتك؟ ولكن مايكروسوفت أعلنت عن لوحي جديد قادم بقوة للساحة و يشكل تهديدا ليس فقط للآيباد بل لجميع اللوحيات دون إستثناء، اللوحيين الجديدين سيرفس ويندوز RT و سيرفس ويندوز 8قد يكونا الأكثر تطورا بين بقية اللوحيات نظرا لأنهم في الواقع أجهزة كمبيوتر متكاملة.

هنا نقوم بمقارنة بسيطة بين أجهزة سيرفس و ملك سوق الللوحيات الآيباد، صحيح أن سيرفيس لم تكشف مايكروسوفت عن كل مواصفاته و لكننا سنقارن وفقا للمتوفر.

التصميم

أعتقد أن الجميع يتفق معنا في أن الآيباد هو أكثر جهاز لوحي بساطة و أناقة، تصميم سيرفيس أيضا يبدو أنيقا و لكن ليس ببساطة الآيباد، بالنسبة للشاشة فإن شاشة الآيباد تبلغ في حجمها 9.7″ و شاشة جهازي سيرفس 10.6″ بمعنى فرق إنش كامل تقريبا لمصلحة مايكروسوفت. مايكروسوفت وعدت أن الشاشة ستقدم عروض HD مدهشة و لكن لا زلنا لا نعلم إذا ما كانت ستقدم أداءا أفضل من الريتنا أم لا.

من جانب النحف فإن الآيباد و السيرفس فور ويندوز RT يبلغان نفس النحف 0.37 مم تقريبا بينما سيرفس فور ويندوز 8 يبلغ سمكه 0.53 مم و هذا فرق ليس بالقيل أبدا، أيضا من جانب الوزن فإن وزن الايباد يبلغ 0.63 كيلو جرام “نسخة الواي فاي” و 0.66 كيلو جرام لنسخة الجيل الثالث/الرابع، جهازي ويندوز أثقل من الآيباد و لكن تظل نسخة ويندوز RT أخف من نسخة ويندوز 8 حيث يبلغ وزنها 0.68 كيلو جرام و الثانية 0.86 جرام.

للأسف لا نستطيع مقارنة الأبعاد لأن مايكروسوفت لم تفصح بعد عن الأبعاد الدقيقة لأجهزتها.

المواصفات

الآيباد يحمل معالج A5X و هو ثنائي النواة و يحمل بداخلة معالج رسوم رباعي الأنوية، أعتقد أن أداءه لا يعلى عليه و من خلال عدد من الإختبارات أثبت جدارته ضد معالج تيجرا 3 الشهير وهو المعالج الذي يستخدم في سيرفس فور ويندوز RT.

في المقابل نسخة سيرفس فور ويندوز 8 تحمل في قلبها معالج إنتل آيفي بريدج Core i5 و الذي نراه في عدد كبير من أجهزة الألترا بوك، الأمر الذي يجعل جهاز سيرفس فور ويندوز 8 جهاز ألترابوك فعلا خصوصا إذا ما قمت بإيصاله بلوحة مفاتيح، أنت بهذا لن تستخدم لوحي عادي بل حاسوب محمول متكامل !

المساحة التخزينية للآيباد الجديد تبدأ من 16 جيجابايت و حتى 64 جيجابايت، سيرفيس نسخة الويندوز RT تقدم نفس المساحة التخزينية و لكن نسخة الويندوز 8 تقدم مساحة أكبر تصل لـ 128 جيجابايت و بالطبع تبدأ من 16 جيجابايت.

الذاكرة العشوائية للآيباد وفقا لعدد من الإختبارات يبدو أنها 1 جيجابايت، للأسف مايكروسوفت لم تذكر كم تبلغ الذاكرة العشوائية للسيرفر و لكن بديهيا يفترض أنها ليست أقل من 1 جيجابايت أليس كذلك؟

 

النظام

جهازي سيرفس يستخدمان نظام ويندوز، أحدهما ويندوز RT و الآخر 8، كل ما عليك فعله لتحول هذين الجهازين لأجهزة الترابوك هو تركيب لوحية مفاتيح خارجية سواء تلك التي تقدمها مايكروسوفت للسيرفس أو من طرف ثالث، مع العلم أن نسخة الـ RT تقدم خصائص أقل من نسخة الويندوز 8 و هي أقرب للآيباد و تعتمد على التطبيقات بشكل كبير بمعنى أنها ليست جهاز حاسب متكامل مثل سيرفس فور ويندوز 8.

الآيباد يعتمد على نظام تشغيل الـ iOS وهو نظام معروف بسلاسته، قلة مشاكله، عدد التطبيقات و الألعاب المرعب و الدعم الكبير من ناشري الكتب و المجلات، و لكن هل الآيباد يصنف كحاسب؟ هل هو يغنيك عن الماكبوك إير مثلا؟ للأسف هو ليس كذلك، و لكن هناك نقطة أخرى، الآيباد يحقق نجاحات كبيرة و إقبالا من الجميع فهل سياسة آبل مع الآيباد هي فعلا ما يبحث عنه المستهلك؟ هل هو فعلا يبحث عن البساطة في الإستخدام أكثر من التعقيد الذي قد يواجهه في ويندوز 8؟

كما ذكرنا مسبقا نسخة الـ RT من سيفريس تشبه الى حد كبير الآيباد لأنها تعتمد علي التطبيقات و لذلك قد نرى سعرها قريا جدا من الآيباد، في حين من المتوقع من نسخة الويندوز 8 و التي تصنف كحاسب متكامل أن تكون أغلى بفرق و قدره.

التطبيقات

مكتبة التطبيقات بين الويندوز 8 و الـ iOS؟ قد تبدو مقارنة غير عادلة إطلاقا فهذا متجر أجهزة محمولة و الآخر متجر حواسيب! و لكن ماذا نفعل فليس باليد حيلة.

الآيباد يملك مكتبة تطبيقات الـ iOS وهي مكتبة كبيرة تضم أكثر من 650 ألف تطبيق و هي مشتركة بين الـ iPhone و الآيبود و الآيباد، حتى تطبيقات الآيفون تعمل على الآيباد و العكس ليس دائما صحيحا، عموما التجول فقط داخل متجر تطبيقات الـ iOS يصنف بحد ذاته متعه، السيرفس RT يقول بتشغيل التطبيقات التي تعمل على الـ Metro فقط و ليس كل تطبيقات ويندوز، للأسف عدد تطبيقات ميترو يعتبر مضحكا مقارنة بعدد تطبيقات الآيباد.

سيرفس فور ويندوز 8 سيستطيع تشغيل تطبيقات الميترو و كذلك تطبيقات ويندوز المعروفة، بالتأكيد النسخ القديمة من التطبيقات ستحتاج إلي تحديث للعمل بشكل جيد على لوحي بنظام ويندوز 8 و لا نعلم إذا ما كان هذا الأمر سيتم بسرعة أم لا و لكن حماس مايكروسوفت في الموضوع يجعلنا نعتقد أنهم فعلا سيفعلون هذا، لننتظر تصريح رسمي من مايكروسوفت بذلك.

 

مقارنات مختلفة

لنتحدث عن المخارج، المخرج الوحيد الموجود في جهاز الآيباد هو واحد موجود في جميع أجهزة آبل و تحتاج لوصلات خارجية لتستطيع تحويلها لما تحتاجه كالـ HDMI، في السيرفس أنت تملك هناك مخارج USB في النسختين “2.0 في نسخة RT و 3.0 في نسخة ويندوز 8″ و لطالما كانتا لمخرج نقطة ضعف في الآيباد و نقطة قوة لوحيات الآندرويد و يبدو أنها ستستمر هنا.

بخصوص الأغطية، أعتقد أن آبل وضعت أسس جديدة للأغطية بفكرة السمارت كوفر مع الآيباد 2 و سارت على هذا النهج شركات كثيرة، الآزمر ذاته إستمر مع الآيباد الثالث و قدمت مؤخرا الحقيبة الذكية، تشبه الغطاء الذكي و لكنه تغطي الجهاز بشكل كامل، مايكروسوفت بدورها أعلنت عن إكسسوارات مع أجهزة سيرفس، منها لوحة المفاتيح التي يمكنك إستخدامها كغطاء أيضا و هي نحيفة جدا حيث يبلغ سمكها 0.33 مم و تحوي تراك باد أيضا!

الآيباد الجديد يقدم كاميرا رائعة حقيقة، للأسف يصعب مقارنتها مع كاميرات السيرفس لأننا لا زلنا لا نعرف كم يبلغ وضوحها.

آبل لم تقدم لوحة مفاتيح لجهازها ولا حتى قلم، في المقابل مايكروسوفت أعلنت عن قلم لأجهزة سيرفس. السعر أيضا سيكون نقطة تحول كبيرة حيث يعتقد أن سعر السيرفس فور ويندوز 8 أن يكون غاليا جدا و أن يكون سعر نستخة الـ RT مقاربا للآيباد.

لا يمكننا أن نقول أن هناك فائزا بين الجهازين، لأن كون كل منهما يملك نظام تشغيل مختلف تماما يجعل المقارنة مستحيلة و تعتمد في المقام الأول على رغبة المستهلك، و أنتم أعزائنا القراء مستهلكون، فأمطرونا بآرائكم نحو هذين الجهازين و من تفضلون في إستخدامكم، مراعين بذلك نظام التشغيل و التطبيقات و التصميم و السعر و ما تبعها من أمور.

شكراً الكتروني

 

أوسمة : , , , , ,

إعلان :

انضم الينا