اليوم الخميس 17 أغسطس 2017 - 9:34 مساءً
أخر تحديث : الثلاثاء 9 أكتوبر 2012 - 5:17 صباحًا

مراجعة لأجهزة Nexus من Google و شركائها

مراجعة لأجهزة Nexus من Google و شركائها
1580 قراءة بتاريخ 9 أكتوبر, 2012

 

“جوجل” شركة كبيرة و معروفة لدى الصغير قبل الكبير في مجال الويب، جوجل عملت على نظام تشغيل Android الخاص بها و حققت نجاحات كبرى. فيما يخص الآندرويد فهو نظام تم الكشف عنه لأول مره عام 2007 و هو نظام متطور صمم بالكامل ليدعم شاشات اللمس في الهواتف و الأجهزة اللوحية “لاحقاً صدرت هواتف تدعم النظام بلوحة مفاتيح ملموسة”.

أول هاتف آندرويد تم إطلاقه للأسواق قُدم من قبل شركة HTC عام 2008 و حمل إسم Dream، لكن جوجل أرادت للآندرويد أن يحقق نجاحات أكبر و أوسع في الساحة و هنا أتت فكرة عائلة الـ Nexus، الغرض الرئيسي من هواتف نيكسس هو تقديم هاتف بنظام آندرويد “نظيف” خالٍ من لمسات المصنعين المختلفين الأمر الذي يعطي للمستخدم القدرة على تعديل هاتفة بشكل أكبر من أي هاتف آندرويد آخر.

هواتف نيكسس تصنف كهواتف “حاملة لواء” للآندرويد حتى لو لم تكن الأقوى فعليا في الساحة. المميز هو أن جوجل لا تقوم بتطوير الهاتف بنفسها بل في كل إصدار نرى جوجل تتعاون مع مصنع مختلف فقد عملت مع HTC ثم سامسونج ثم أسوز و الإشاعات أصبحت شبه مؤكدة بأن هاتف نيكسس القادم سيكون من عمل LG.

لنأخذ نظرة على هواتف النيكسس الرسمية و لاتي أطلقتها جوجل بدءً من عام 2010:

 

Nexus One

هاتف نيكسس ون و كما يوحي الإسم هو أول هاتف نيكسس من جوجل و قد تم تقديمه بالتعاون مع المصنع التايواني الكبير HTC، هذا الهاتف يعمل بنظام آندرويد 2.1 إكلايرو قد صدر في يناير 2010 و بالتأكيد جميعها أنظمة مفتوحة المصدر من جوجل.

هذا الجهاز تم تحديثه لاحقا لنظام آندرويد في مايو 2010 إلى نظام آندرويد 2.2 فرويو كما حصل في فبراير 2011 على تحديث آندرويد 2.3 جنجربريد و ذلك عن طريق تقنية Over the Air. هاتف نيكسس ون كان يملك تصميما جميلا و بلون بني أنيق و هناك شاشة 3.7″ من سوبر LCD بكثافة 480×800 “كانت أموليد في البداية و لكن HTC غيرتها نظرا لعدم توفر ما يلزمها للإستمرار في تقديم الأموليد”، الجهاز حمل أيضا كاميرا خلفية 5 ميجابيكسل تستطيع تصوير الفيديو بوضوح 720p بـ 20 إطار في الثانية، أيضا هناك زووم بصري X2 و فلاش LED.

أيضا حمل مزايا جيدة منها مايك يخفض صوت الضوضاء، بمعنى إذا ما كنت تتحدث ف يالسيارة فالمتحدث معك لن يسمع أصوات السيارات الأخرى و الضجيج … ربما قليلا فقط؟ الهاتف أيضا دعم التوجية الصوتي في نظلام الملاحة .. يمين .. يسار .. يمين و ذلك حتى تصل إلى وجهتك المنشودة. عندما أعلنت جوجل عن فتح باب شراء الهاتف في يناير من 2010 كان الأمر محبطا لعدد كبير من منتظري الجهاز و السبب أن الهاتف كان متوفر فقط من خلال موقع جوجل حيث لا تستطيع الحصول عليه من أي مصدر آخر! لكن كان هناك خطوة جميلة قامت بها جوجل و هي أنك تستطيع أن تطلب من جوجل أن “تنقش” لك الجهاز بما تريده، إسمك ربما أو عبارة مهمة بالنسبة لك؟

و لكن في مايو من نفس العام أعلنت جوجل أن الموقع سيتوقف عن بيع الهاتف و سيكون الجهاز متوفرا في المتاجر المختلفة حول العالم و السبب في ذلك وفقا لجوجل يعود لأن منصة آندرويد بدأت في الإنتشار و النجاح بشكل أكبر مما كان متوقعا و هنا بدء النيكسس ون في الإنتشار أكثر و أكثر.

هل عانى الجهاز من مشاكل مختلفة؟ حسنا هذا فعلا ما حدث، ففي بداية إطلاقة عانى الجهاز من مشاكل فيما يتعلق بشاشة اللمس و الجيل الثالث، جوجل تداركت الأمر و حلت المشكلة من خلال تحديث بسيط، ليس ذلك فقط بل أضافت المزيد من خيارات اللمس في شاشة المتصفح و ملاحة جوجل،

جهاز نيكسس ون لم يتم تحديثه لنظام الآندرويد 4 و السبب وفقا لجوجل و HTC يعود لضعف معالج الرسوم أدرينو 200 و الذي لا يستطيع تحمل القدرات الرائعة للنظام الجديد، و بقرب إكمال الهاتف لعامه الأول بدأت تظهر إشاعات جهاز نيكسس 2 و الذي يقُال بأنه سيكون موجها بشكل أكبر لمجال الأعمال.

Nexus S

تزامنا مع إطلاق الآندرويد 2.3 جنجبريد في ديسمبر 2010 تم إطلاق هاتف نيكسس الثاني و الذي يدعى Nexus S و هو من عمل المصنع الكوري الشهير سامسونج، و كما وعدت جوجل فإن أجهزتها ستكون هي أول من يقدم التحديث الجديد لأنظمة تشغيلها فكان النيكسس إس هو أول من يقدم الجينجربريد للساحة. الهاتف تم الكشف عنه رسميا للمرة الأولى في قمة Web 2.0 و ذلك بالتأكيد من خلال مدير جوجل التنفيذي السيد إريك شميدت “والذي أصبح رئيس مجلس الإدارة الآن فقط”، الهاتف تمت إضافته في مدونة جوجل الرسمية في السادس من ديسمبر 2010 و أصبح متوفرا للبيع في الـ 16 من الشهر نفسه.

هذا الهاتف يصنف ثالث هاتف من جوجل و هو أيضا بالتعاون مع شريك خارجي و هو الثاني في عائلة النيكسس، و للعلم الهاتف صدر تقريبا بـ 4 إصدارات مختلفة في المواصفات حول العالم، هناك نسخة من النيكسس إس بشاشة بحجم 4″ من نوع سوبر أموليد و هي مبنية على هاتف جالاكسي إس من سامسونج و يكمن الإختلاف هنا في عدم وجود مخرج مخرج SDcard و لكن هنا يوجد دعم لتقنية الـ NFC و ذلك في الهاردوير و السوفتوير. هناك نسخة أخرى للسوق غير الـ “الأمريكي، الكندي و البريطاني” تشبه هذه النسخة و لكنا تملك شاشة سوبر LCD عوضا عن السوبر أموليد، هناك أيضا نسخة تدعى SPH-D720 وهي الداعمة للـ 4G.

معالج الجهاز يدعى إكسينوس 3110 حصيله عمل كل من سامسونج و إنترينستي معا، هو يجمع في قلبه معالج ARM كورتكس A8 مع معالج رسوم PowerVR SGX 540. الهاتف ربما كان ضعيفا في جانب المساحة التخزينية حيث لم يتوفر إلا بسعة 16 جيجابايت، 512 ميجابايت ذاكرة عشوائية. هناك نسخة بيضاء من الجهاز تم إطلاقها في وقت لاحق في السوق البريطاني من فودافون.

هل تعلم أن هذا الهاتف حصل على تحديث الآيسكريم ساندوتش الآندرويد 4؟ نعم فالجهاز تقنيا وفقا لجوجل و سامسونج يستطيع تشغيل النظام دون مشاكل، طبعا تم إيقاف التحديث الأوتوماتيكي نظرا لضعف أداء البطارية، الجميل أيضا أن هذا الجهاز حصل على تحديث الجيلي بين! الأمر الذي يجعلنا نكن الإحترام لهذه النسخة القديمة من النيكسس.

الهاتف حصل على إنطباعات رائعة مجملا و الكثيرون يرونه آنذاك أفضل من الآيفون نظرا لإحتواءه على آخر إصدار من الآندرويد “جنجربريد” إضافة إلى كونه من أوائل الهواتف الداعمة لشاشة الـ 4″ و دعمه للـ NFC و بطاريته المثالية “و التي تم حل مشكلتها بعد تحديث خاص بسبب شكاوى وصلت لجوجل عن ضعف البطارية”، البعض يعتقد أن عيبه هو عدم تصويره للفيديو بوضوح 720p! بالإضافة لعدم دعمة لكروت الذاكرة الخارجية و microHDMI.

Galaxy Nexus

آخر إصدارات هواتف النيكسس، سامسونج تعمل للمرة الثانية على التوالي مع سامسونج و يدمجان العلامتان التجاريتان معا “نيكسس و جالاكسي” لنخرج بالجالاكسي نيكسس “كثير من الإشاعات كانت تشير إلى إسم نيكسس برايم”، لكن هل تعلم أن الجهاز في البرازيل لا يسمى جالاكسي نيكسس؟ نعم فهناك مشاكل مع حقوق إسم نيكسس لذلك سمي الجهاز بإسم Galaxy X! الجهاز أطلق تزامنا مع الآندرويد 4 و المعروف بساندوتش الآيسكريم و بالتأكيد هذه النسخة من الاندرويد غنية عن التعريف بما قدمته من ميزات جديدة و وفقا للكثير من الخبراء فإن هذه النسخة ربما النقلة الأكبر لدى أنظمة الآندرويد.

في مايو 2011 اندي روبن نائب رئيس جوجل ذكر أن الشركة تسعى لتقديم الهاتف الثالث في السلسلة، أخيرا كشف عنه رسميا بين جوجل و سامسونج في الـ 19 من اكتوبر 2011 في هونج كونج، كان من المفترض أن يكشف عن الهاتف في العاشر من أكتوبر و لكن الشريكين قررا تأجيل الكشف حتى الـ 19 من اكتوبر و ذلك إحتراما لستيف جوبز الذي توفى في الخامس من الشهر ذاته.

الهاتف صدر بشاشة 4.65″ من نوع AMOLED بوضوح 720×1080 و بأبعاد 16:9، هناك أيضا كاميرا 5 ميجابيكسل تحوي أوتوفوكس و زيروشتر و فلاش LED و تصور الفيديو بوضوح 1080p، الكاميرا الأمامية في الجهاز تأتي بوضوح 1.3 ميجابيكسل و تصور فيديو بوضوح 720p. الجهاز يحمل معالج ARM كورتكس A9 ثنائي النواة بتردد 1.2 جيجاهيرتز و أيضا بطارية 1750 ميلي أمبير “السوق الكورية حصلوا على بطارية 2000 ميلي أمبير خارجية رسمية”.

يذكر أن من أبرز المزايا التي أتى بها الجالاكسي نيكسس و لم نراها في عائلة النيكسس من قبل هي أن الأزرار الرئيسية في الأسفل أصبحت جزءا من الشاشة و ليست أزرارا حقيقية ملموسة وهي الآن تسمي Soft Keys و تصنف كجزء من نظام الآيسكريم ساندوتش، أيضا هناك إضاءة الـ LED الملونة في الجهاز و التي تستطيع أن تتحكم بألوانها كما تشاء “ميزة فقدت في النيكسس إس”.

آبل نجحت في إيقاف بيع هاتف الجالاكسي نيكسس في كاليفورنيا بعد أن أقرت القاضية لوسي كوه بإدانة سامسونج في إنتهاكها إحدى البراءات التي تعود لوجهة المستخدم في الجهاز، لكن الحظر لم يدم طويلا و عاد الجالاكسي نيكسس للسوق الأمريكي في السادس من يوليو، يذكر أن الهاتف صدر في مختلف الدول في مواعيد مختلفة تقريبا منها من حصل عليه مبكرا و منهم من لم يحصل عليه أبدا كالهند! سامسونج أطلقت نسخة أخرى من الجهاز بيضاء اللون في فبراير 2012.

كما ذكرنا مسبقا بأن الجهاز كان أول من قدم لنا تحديث الآيسكريم ساندوتش الآندرويد 4 فهو أيضا أول “هاتف” قدم تحديث الآندرويد 4.1 الجيلي بين على الساحة و ذلك Over the Air، إنطباعات الجهاز جاءت إيجابية جدا و مرة أخرى الكثير من النقاد وصفوه بأفضل هاتف آندرويد على الساحة و خير جهاز يقدم لك الآيسكريم ساندوتش، الأمر لم يقتصر فقط على نظام التشغيل فأيضا الهاردوير حصل على نصيبه من المديح من قبل مختلف النقاد بدء من المواد المصنع منها الهاتف إلى الكاميرا نفسها و التي كانت وقت صدور الهاتف أسرع حتى من بعض كاميرات التصوير الممتازة.

Nexus 7

خلال جوجل IO في يونيو 2012 قامت جوجل بالكشف عن أول جهاز سيحمل نظام الآندرويد 4.1 الجيلي بين و هذه المره هو ليس هاتفا، إنه لوحي جديد محمول يحمل إسم نيكسس 7 و من مصنع جديد ينضم لكل من HTC و سامسونج، إنهم أسوز! فقط لتكونوا في الصورة الجهاز نزل في الأسواق باللون الأسود و لكن الحضور في قمة جوجل IO حصلوا على نسخة خاصة جدا باللون الأبيض كهدية لهم! كما أن من قام بالطلب المسبق يحصل على كوبون لشراء تطبيقات مجانية من جوجل بلاي بالإضافة لمجموعة من الأفلام و الكتب!

نيكسس 7 هو أول جهاز لوحي من جوجل و في عائلة نيكسس، الفكرة لم تكن مقتصرة على تقديم الآندويد 4.1 الجيلي بين فقط و لكن أيضا أن يتمكن هذا الجهاز من إستغلال مايتوفر في متجر جوجل بلاي من تطبيقات و التي يمكن إظهارها بشكل أفضل على اللوحي مثل الكتب الإلكترونية و الأفلام، الإنطباعات الأولية كانت إيجابية لدرجة أن أسهم جوجل إرتفعت تلك الأيام بنسبة 0.8% ! يقول هيوجو بارا أحد المسؤولين عن نظام آندرويد:

نيكسس 7 هو جوجل بلاي، و جوجل بلاي هو نيكسس 7

الجهاز يحمل شاشة 7″ من نوع LCD بكثافة 1280×800 معالج تيجرا 3 الشهير من إنفيديا و ذاكرة عشوائية 1 جيجابايت و مساحة تخزينية 8 جيجابايت أو 16 جيجابايت كما أن الجهاز يدعم تقنية الـ NFC مما يجعل نقل الملفات سهل و سريع جدا بإستخدام آندرويد بيم، و كما قلنا سابقا فإن الجهاز مرتبط بمتجر جوجل بلاي بشكل يعطية أفضلية عرض بعض التطبيقات التي ستكون تجربتها أروع هنا كالكتب و الألعاب و الأفلام، العمل على تصميم الجهاز بين جوجل و اسوز بدأ في يناير 2012 و التصنيع بدء في مايو من نفس العام. الطلب المسبق على الجهاز بدء في الـ 27 من يوليو من خلال جوجل بلاي و أصبح متوفرا الجهاز للجميع في نهاية أغسطس.

نيكسس 7 هو أول جهاز من جوجل يأتي بمتصفح كروم كمتصفح رئيسي للجهاز، بقية الأجهزة الأخرى كانت تأتي بمتصفح عادي. جميع الإنطباعات تجاه هذا اللوحي جاءت إيجابية و الكثير من النقاد إعتبروه اللوحي المنتظر لنظام الآندرويد بسبب كفاءة البطارية و جودة النظام و دعم الـ NFC، يقول أحد النقاد:

نيكسس 7 ليس مجرد لوحي ممتاز بسعر يقل عن 200 دولار، إنه لوحي ممتاز

أيضا من أبرز الأمور التي ساهمت في نجاح النيكسس 7 هي صلابته حيث أنه و كبقية أخوته في عائلة نيكسس يتميز بصلابة الهاردوير و تحمله، كذلك سعره الرخيص و الذي يجعل الكثير من المحللين يتقون أن يحقق مبيعات تصل لـ 8 مليون جهاز بنهاية العام، الأمر الذي سيجعل من النكسس منافسا مباشرا للكيندل فاير “الذي يعمل بنسخة معدلة جدا من الآندرويد”.

Nexus Q

ربما بعضكم لم يسمع بجهاز نيكسس Q، نيكسس كيو هو جهاز ميديا ترفيهي أُعلن عنه في يونيو الماضي في قمة جوجل I/O 2012، كان هناك نسخة أولية منه تدعى بروجكت تونجستن و قد عرضت في القمة التي سبقتها عام 2011، يذكر أن الحضور في I/O 2012 حصلوا أيضا على نيكسس كيو كهدية لهم على حضورهم.

أنت تستطيع من توصيل جهاز نيكسس كيو بجهازك التلفاز الـ HD و بمسرحك المنزلي و تشغيل ما شئت من الفيديوات و الصوتيات بصيغ كثيرة مختلف، الجهاز يعمل بنظام آندرويد 4 و هو متوافق بالكامل مع متجر جوجل بلاي، تصميم لجهاز أنيق جدا و هو يبدو كالكرة و فيها إضائة تحيط بالجهاز “كالخاتم” لونها زرق تذكرنا بدرجة اللون المعروفة في الآيسكرويم ساندوتش وهي من نوع LED، يتم شبك الأسلاك و الوصلات من الخلف بشكل يبدو و كأنها خمسة أصابع تدخل للكرة.

أنت يمكنك التحكم من بالنيكسس كيو عن بعد من خلال هاتفك الآندرويد فخلال قمة جوجل رأينا أشخاصا يتحكمون بالجهاز من خلال جالاكسي نيكسس و نيكسس 7، كل ماعليك فعله هو تحميل تطبيق نيكسس كيو على هاتفك و الإتصال مباشرة بالجهاز، لكن المحزن أنك لن تجد الكثير من الخدمات هنا كهولو أو نت فليكس بعكس الخدمات الأخرى المنافسة بل ستقصر على الجوجل بلاي و هو الذي قد لا يشبع رغبات الكثيرين.

يتم بيع النيكسس كيو الآن بسعر 299$، و هو الأمر الذي أغضب الكثيرين حيث أنه يعتبر أغلى من بقية منافسية علي الساحة. ربما لا زال من المبكر الحكم على نيكسس كيو و الأيام كفيلة بأن تكشف لنا إذا ما كان سيتتطور أكثر و ينجح أم لا.

إذن كانت هذه مراجعتنا السريعة لأجهزة النيكسس المقدمة من جوجل و شركائها، ننتظر في القريب العاجل أن تكشف لنا جوجل عن هاتف نيكسس الجديد و الذي يتوقع أن يقدم من LG. لن نستبق الأحداث و كونوا معنا لنرى معا ماهو جديد عائلة نيكسس.

أوسمة : , , , , , , , ,

إعلان :

انضم الينا