اليوم الجمعة 28 يوليو 2017 - 2:39 صباحًا
أخر تحديث : الأحد 24 نوفمبر 2013 - 11:22 صباحًا

ربط الهاتف بحساب الآبل نعمة تحولت إلى نقمة .

ربط الهاتف بحساب الآبل نعمة تحولت إلى نقمة .
بتاريخ 24 نوفمبر, 2013

في التحديثات الجديدة بنظام iOS 7 سعت أبل أن تجعل سرقة أجهزتها بدون فائدة على اللصوص وذلك عن طريق ربط الهاتف بحساب أبل، وبهذا لن يستطيع اللص أن يقوم بعمل ريستور للجهاز أو حتى تغير حساب السحابة بدون معرفة كلمة المرور لكن بعد صدور النسخة وتحديث الملايين من الأجهزة حدثت مشكلة لدى البعض حيث تحولت ميزة ربط الجهاز إلى نقمة لهم.

شراء أجهزة أبل حلم لدى الملايين لكن ارتفاع أسعار الآي فون والآي باد يقف عقبة أمام شراء جهاز جديد، فيكون الحل هو شراء جهاز مستعمل. يذهب إلى أحد المحال التجارية أو يتصفح الجرائد ليجد جهاز بسعر مناسب ويشتريه، وبعد أيام تريد عمل ريستور للجهاز فتجده يطالبك بإدخال كلمة المرور في حساب “مجهول” بالنسبة إليك، وهو حساب مستخدم الجهاز قبلك، فتذهب إلى المتجر لتطلب منه أن يكتب لك كلمة المرور فيخبرك بأنه لا يعلم هذا الحساب فقد اشترى الجهاز من شخص آخر وباعه لك كما هو. ولا يوجد حل لهذه المشكلة للأسف فإن أبل لم تترك ثغرة وإلا استغلها السارق.

لذا تأكد قبل شراء جهاز جديد من أن البائع قد سجل خروج من السحابة وتقوم أنت بتسجيل دخول في حسابك قبل مغادرة المتجر.

أما إذا كانت المشكلة قد حدثت معك فلا بديل لديك سوى مراسلة أبل لأن أبل سعت لإغلاق جميع الثغرات التي قد يستخدمها اللص، فحتى أنها لا تظهر لك البريد المسجل مما يجعلك تراسل صاحبه بل يظهر لك بالشكل التالي B*****@l*****.com.

يمكنك مراسلة أبل من خلال موقعهم أو الاتصال بهم من خلال الأرقام المذكورة فيها. فربما تجد لك أبل الحل فهى وحدها الآن من يستطيع مساعدتك.

الخلاصة:

إذا كنت ستشتري جهازاً مستعملاً فاحرص على تسجيل الخروج من حساب أبل والسحابة قبل مغادرة المحل وإلا لن تتمكن من استخدام جهازك بعد الريستور.

أوسمة : , , , , , , ,

إعلان :

انضم الينا